الرئيسيةس .و .جبحـثالتسجيلالأعضاءالمجموعاتدخول

شاطر | 
 

 الحضارة النبوية في النظافة الإنسانية

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
souda
مشرفة
مشرفة
avatar

انثى عدد الرسائل : 1014
العمر : 36
الدولة : maroc
تاريخ التسجيل : 27/02/2007

الورقة الشخصية
نقاط التميز: 1016
عمله: مشرفة:مواضيع دينية الحديت -قصص الا نبياء -الاناشيد

مُساهمةموضوع: الحضارة النبوية في النظافة الإنسانية   الأحد 27 مايو - 5:35



المجتمع المسلم مجتمع نظيف، وهذه النظافة ليست ذوقًا شخصيا في المجتمع المسلم، بل هي سلوك إسلامي، وعبادة يتقرب بها المسلم إلى ربه، وقُربةٌ من القُرَبِ؛ فهي عند المسلم شطر الإيمان؛ فعن أَبِي مَالِكٍ الْأَشْعَرِيِّ قَالَ: قَالَ رَسُولُ اللهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ: "الطُّهُورُ شَطْرُ الْإِيمَانِ..." رواه مسلم. فالوضوء شرط لصحة الصلاة، فلا تصح صلاة بلا وضوء. كما أن الوضوء يضفي على المسلم بهاء في الدنيا والآخرة؛ ففي الحديث الصحيح أنَّ أبا هريرة رضي الله عنه قال: سَمِعْتُ النَّبِيَّ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ يَقُولُ: "إِنَّ أُمَّتِي يُدْعَوْنَ يَوْمَ الْقِيَامَةِ غُرًّا مُحَجَّلِينَ مِنْ آثَارِ الْوُضُوءِ، فَمَنْ اسْتَطَاعَ مِنْكُمْ أَنْ يُطِيلَ غُرَّتَهُ فَلْيَفْعَلْ" رواه البخاري.
فالنظافة سلوك يتميز به المسلم، وهو مظهر من مظاهر الحضارة الإسلامية، وقد اهتم النبي صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ بكون المسلم نظيفا في بدنه وثوبه ومكانه.

_________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
عاشقة الجنة
مشرفة
مشرفة
avatar

انثى عدد الرسائل : 598
العمر : 28
الدولة : المغرب
تاريخ التسجيل : 06/02/2007

الورقة الشخصية
نقاط التميز: 2000
عمله: *مشرفة :منتدى السيرة النبوية*

مُساهمةموضوع: رد: الحضارة النبوية في النظافة الإنسانية   الأحد 27 مايو - 7:26


_________________


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
الحضارة النبوية في النظافة الإنسانية
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
 :: المنتديات الاسلاامية :: السيرة النبوية-
انتقل الى: